Skip links

“زايد” عضو المجلس الرئاسي ووزير التعليم يلزم مؤسسات التعليم الطبي التقدم للحصول على الإعتماد من المركز الوطني للجودة.

“زايد” عضو المجلس الرئاسي ووزير التعليم يلزم مؤسسات التعليم الطبي التقدم للحصول على الإعتماد من المركز الوطني للجودة
طرابلس 6 سبتمبر 2020
أصدر الدكتور “محمد عماري زايد” عضو المجلس الرئاسي ووزير التعليم (المكلف) القرار رقم 420 لسنة 2020 بشأن إلزام مؤسسات وبرامج التعليم الطبي (الحكومية والخاصة والأجنبية) التقدم للحصول على الإعتماد من المركز الوطني لضمان جودة واعتماد المؤسسات التعليمية والتدريبية ، وذلك وفقاً لدليل الأعتماد المؤسسي والبرامجي للتعليم الطبي الاساسي الصادر عن المركز والمعتمد من السيد وزير التعليم بالقرار رقم 336 لسنة 2020 في زمن اقصاه نهاية 2022.
وعملاً بما جاء ببنوذ القرار تم تشكيل فريق عمل برئاسة “د.توفيق عجال” يتولى اعداد دليل المعايير الوطنية للتعليم الطبي ، كما يقوم الفريق بالتواصل مع الجامعات الليبية بخصوص الدليل ، والتواصل المباشر مع الاتحاد العالمي للتعليم الطبي لغرض الإعتراف بالمركز واعتماد دليل المعايير.
وقال مدير عام المركز الوطني لضمان جودة المؤسسات التعليمية والتدريبية الدكتور “محمد العتوق” يأتي هذا القرار من أجل أن تستوفي مؤسسات التعليم الطبي لكافة متطلبات الجودة ، بما يُوهلها تنفيذ السياسات والخطوات الخاصة بالاعتماد ، مشيراً بأحقيتها التقـدم بطلب للحصول على الاعتماد المؤسسي والبرامجي من المركز الوطني لضمان جودة المؤسسات التعليمية والتدريبية بعد تحقيقها وتنفيذها لكافة شروط الإعتماد المؤسسي والبرامجي.
ويعد هذا الدليل للإسترشاد به بما يحقق الاعتراف بمخرجات التعليم الطبي من قبل الهيئات والمنظمات الدولية المعنية بتطوير التعليم الطبي كمؤسسة ، فضلاً النهوض بالتعليم الطبي والبحوث الدولية الطبية، والاتحاد الدولي للتعليم الطبي، وأن يتم إدراج كليات الطب الليبية بالدليل العالمي لكليات الطب.
والجدير بالذكر بحلول عام 2024 لن يعترف الإتحاد العالمي للتعليم الطبي (WFME) ومنظمة الصحة العالمية بمخرجات الكليات الطبية إلاّ بعد حصول المؤسسة التعليمية (الكلية ، المعهد) على الإعتماد من المركز الوطني لضمان جودة المؤسسات التعليمية والتدريبية.