Skip links

وزير التعليم “عماري زايد” يبحث مع “العتوق ، فردغ” آلية عمل فريق وزارة التعليم باللجنة العليا لإعداد الإطار الوطني للمؤهلات التعليمية والتدريبية.

‏‎وزير التعليم “عماري زايد” يبحث مع “العتوق ، فردغ” آلية عمل فريق وزارة التعليم باللجنة العليا لإعداد الإطار الوطني للمؤهلات التعليمية والتدريبية

طرابلس 9 أغسطس 2020

بحث وزير التعليم (المكلف) ورئيس فريق وزارة التعليم باللجنة العليا لإعداد الإطار الوطني للمؤهلات التعليمية والتدريبية “د.محمد عماري زايد” اليوم الأحد 9/8/2020 مع مدير عام المركز الوطني لضمان جودة المؤسسات التعليمية والتدريبية وعضو الفريق “د.محمد العتوق” والمدير التنفيذي للمشروع “د.جمال فردغ” آلية عمل الفريق في إعداد المؤهلات التعليمية والتدريبية بما يخدم ويطور العملية التعليمية والتدريبية.

كما تناول الإجتماع الذي عقد بديوان المجلس الرئاسي تقديم عرض توضيحي قدمه مدير عام المركز “د.العتوق” استعرض فيه أهمية تنفيذ المشروع في جودة التعليم وتحسين أدائه ، لاسيما الاستفادة من التجارب الدول.

كما أطّلع (الوزير) عن الأهداف التي سيحققها المشروع لإعداد الإطار الوطني للمؤهلات التعليمية والتدريبية ، كوضع المؤسسات التعليمية والتدريبية في اطار المعايير العالمية التي يجب ان يعتمدها الليبيين حتى تصبح مؤهلاتهم العلمية ذات جودة عالمية ، وتصبح مؤسساتهم التعليمية معتمدة عالمياً والطالب الليبي خارج بلاده لاستكمال دراسته تكون مؤهلاته معتمدة وفق (البرتوكول) العالمي لمعايير مطبقة في كافة جامعاتها ومؤسساتها التعليمية.

ومن جهته أوضح “د.فردغ” بأن عمل الفريق يعد خطوة أولى لطرح فكرة وتدشين فكرة الاطار الوطني للمؤهلات التعليمية والتدريبية ، والهدف منها حل العديد من المشكلات المرتبطة بالتعليم وربط مخرجات العملية التعليمية بسوق العمل، وكذلك المقارنات وفق معايير تنظمها الجامعات والمؤسسات التعليمية والتدريبية في ليبيا تساعد في المقارنة ما بين المعايير في ليبيا مقارنة بالمعايير في الدول الآخرى.

ويذكر بأن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أصدر قراره رقم 335 بشأن تشكيل لجنة عليا لإعداد الإطار الوطني للمؤهلات التعليمية والتدريبية برئاسة وزير التعليم المكلف وعضوية كلاً من : وكيل وزارة التعليم ، وكيل وزارة العمل ، وكيل وزارة التخطيط ، وكيل وزارة الصحة ، مدير عام المركز الوطني لضمان جودة المؤسسات التعليمية والتدريبية ، رئيس لجنة إدارة الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني ، جمال فردغ المدير التنفيذي للمشروع.